المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

هآرتس: الأوضاع الأمنية مرشحة للاشتعال من جديد

31

كتب : سيمار عبد القادر


حذرت الأجهزة الأمنية الصهيونية من وجود فرصة كبيرة لاشتعال الأوضاع الأمنية من جديد بالضفة الغربية والقدس خلال الشهر الجاري.
ونقلت صحيفة “هآرتس” الصهيونية عن الدوائر الأمنية الصهيونية قولها إن شهر سبتمبر الجاري يصنف على أنه شهر بالغ الحساسية في العلاقة ما بين السلطة الفلسطينية والكيان، حيث أعربت الدوائر عن قلقها من تصرفات محمود عباس الأخيرة، وذلك جراء إحباطه من إهمال الولايات المتحدة والمجتمع الدولي للقضية الفلسطينية.
وقالت الصحيفة إن عباس يفكر في التوجه من جديد للمنظمات الدولية للحصول على العضوية في أكثر من 20 منظمة دولية وانتهاج خط هجومي في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة نهاية الشهر الجاري.
وبينت الصحيفة أن هنالك مخاوف من أن يؤثر الجمود السياسي على الأوضاع الأمنية على الأرض وبخاصة مع اقتراب فترة الأعياد التي تبدأ نهاية الشهر الحالي.
وقالت الصحيفة إن الأمن الفلسطيني قلص من مستوى التنسيق الأمني مع الأمن الصهيوني مؤخراً ما قد ينعكس على جهود مكافحة اعمال المقاومة، بينما يرى الجيش أنه يسابق الزمن في الضفة قبل اندلاع موجة جديدة من المواجهات.
وأشارت الصحيفة إلى سحب الحكومة لخطة توسعة مدينة قلقيلية بشمال الضفة، وذلك بعد تعمد عدم وضعها على جدول أعمال جلسات الكابينت الأخيرة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....