المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

فيديو: إعصار إيرما يعزل جزيرتي سان بارتيليمي وسان مارتان عن بقية العالم

13

كتب – فرنسا24
حول الاوضاع في الولايات المتحدة الأمريكية، نشرت قناة فرنسا 24 تقريرا بعنوان فيديو: إعصار إيرما يعزل جزيرتي سان بارتيليمي وسان مارتان عن بقية العالم”.

ألحق إعصار إيرما دمارا هائلا بجزيرتي سان مارتان وسان بارتيليمي الفرنسيتين، حيث اقتلعت الرياح القوية أسقف المباني وألحقت أضرارا بالسفن، وتعطلت المطارات والمرافئ وشبكات الهواتف والكهرباء.

خلف إعصار إيرما وراءه دمارا كبيرا في جزيرتي سان مارتان وسان بارتيليمي الفرنسيتين حيث يعاني السكان من انقطاع التيار الكهربائي والمياه وتعطلت شبكات الهواتف النقالة، كما أطيح بحاويات السفن مثل عيدان الثقاب وتطايرت المخلفات بعيدا وتعطلت المطارات والمرافئ.

وتعرضت جزيرة سان مارتان الخلابة المقسومة بين فرنسا وهولندا، لأسوأ الأضرار من العاصفة، وقالت فرانسينفو داني ماغن-فيرج، إحدى سكان الجزيرة التي جعل الإعصار أكثر من 60% من منازلها غير قابلة للسكن، إن كل شيء “مدمر” وكأنها “قنبلة ذرية”.

مراسل فرانس24: لا كهرباء ولا ماء في جزيرة سان بارتيليمي بعد مرور إعصار إيرما

وأشار رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب الخميس إلى أن أربعة أشخاص لقوا حتفهم في الجهة الفرنسية من هذه الجزيرة الفرنسية الهولندية المنكوبة، في حصيلة أدنى من تلك التي أعلنت سابقا وأشارت إلى مقتل ثمانية أشخاص. وأعلنت سلطات لاهاي تسجيل حالة وفاة واحدة في الجهة الهولندية من الجزيرة.

“بلد في حرب”

في جزيرة سان برتيليمي الفرنسية المجاورة، وقعت أضرار جسيمة، وأعلن فيليب وقوع حوالي 50 جريحا فيها. وشبهت الصحفية مايفا ميريام بونيه ما رأته على هذه الجزيرة “ببلد في حالة حرب”.

وسجلت حالة وفاة عاشرة على جزيرة باربودا التي تعدّ 1600 نسمة والتي لحق بها “دمار كبير”، حسبما قال رئيس وزراء أنتيغوا وبربودا، الجزيرة المستقلة. مضيفا أن هذا الإعصار يجب أن يقنع “من لا يؤمن بالتغير المناخي”.ودمرت جزيرة أنغيلا البريطانية بشكل شبه كامل.

وهبّت رياح عاتية بلغت سرعتها 295 كيلومترا في الساعة خلال أكثر من 33 ساعة، فكسرت الرقم القياسي للإعصار هايان الذي أحدث الرياح نفسها في الفيليبين عام 2013 خلال 24 ساعة.

وأشارت مصلحة الأرصاد الجوية الفرنسية إلى أنه “لم يسبق لطول مدة شدة الإعصار مثيل في العالم منذ أول عصر الأقمار الصناعية” قبل 50 عاما.

وتأثر 1,2 مليون شخص بالإعصار حتى الآن، وهو عدد يمكن أن يرتفع إلى 26 مليونا حسب الصليب الأحمر.

وأعلنت وزيرة مقاطعات ما وراء البحار الفرنسية أنيك جيراردان افتتاح جسر جوي بين جزيرتي سان مارتان وغوادلوب بدءا من الخميس وارسال تعزيزات وخزانات مياه ومعدات إنقاذ عبر البحر”. فيما أرسلت هولندا مروحيتين عسكريتين لتقديم المساعدات في سان مارتان ووضعت مبنيين هولنديين في المنطقة في خدمة السكان.

وقد يضرب منطقة الكاريبي إعصاران أقل شدة، الأول “خوسيه” صُنف في الدرجة الثالثة مصحوبا برياح تبلغ سرعتها 195 كلومترا في الساعة، وسيليه إعصار “كاتيا”.

فرانس24/ أ ف ب

المصدر : فرنسا24

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....