المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

إعلامي سعودي: الدفاع عما يجري في مصر سقوط.. وقطر لا تمول “هيومن رايتس”

8

كتب : مدحت مصطفي – سي ان ان عربي

الأوضاع في المملكة العربية السعودية تحت أنظار الصحافة العالمية لذا ننقل لكم هذا الخبر تحت عنوان “

إعلامي سعودي: الدفاع عما يجري في مصر سقوط.. وقطر لا تمول "هيومن رايتس"

” والمزيد من التفاصيل حوله، لكل المستخدمين في المملكة .

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– انتقد الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، الخميس، السكوت أو الدفاع عما يحدث في مصر، وذلك بعد تقرير منظمة “هيومن رايتس ووتش”، الذي يتهم السلطات المصرية بالتعذيب الممنهج للمعتقلين السياسيين، نافيا حصول المنظمة على تمويل من قطر أو غيرها.  

وقال خاشقجي، عبر حسابه على موقع “تويتر”، إن “ما يجري في مصر مؤلم، والسكوت عليه غبن، والدفاع عنه سقوط”، وأعاد نشر عدة تغريدات من حساب “هيومن رايتس ووتش” على “تويتر” حول تقريرها عن التعذيب في مصر.

وكتب خاشقجي، في تغريدات سبقتها، إن “هيومن رايتس ووتش منظمة محترمة لا تتلقى تمويلا من قطر أو غيرها، وتعتمدها كثير من حكومات العالم كمصدر محايد”. وأضاف أن “الأفضل لمصر عدم تجاهل تقرير هيومن رايتس ووتش”، وذلك ردا على تغريدات انتقدت تقرير المنظمة.

قد يهمك.. الخارجية المصرية: تقرير “هيومن رايتس” عن التعذيب يعكس نية مبيتة للتحريض على العنف

وتابع خاشقجي بالقول إنه “حتى إدارة (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب لم تعد قادرة على الدفاع أو حتى السكوت عن الانتهاكات الفظيعة الجارية هناك”. ورد خاشقجي على تغريدات شككت في المنظمة، قائلا: “غردت بتقرير هيومن رايتس ووتش، فانبرى البعض مشككا لماذا لم تنتقد إسرائيل أو بشار أو الحوثيين؟ ادخلوا موقعها وستجدون كل ذلك”.

حوار.. جمال عيد لـCNN: نظام السيسي دفع “أعز أصدقائه” لتجميد جزء من المعونة

وكان خاشقجي أعلن عودته للكتابة والتغريد، في 13 أغسطس/ آب الماضي، بعد توقفه في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2016. وقال: “الشكر لمعالي وزير الإعلام لمساعيه الطيبة والشكر والولاء متصلان لسمو ولي العهد (الأمير محمد بن سلمان)، لا كُسر في عهده قلمٌ حر ولا سكت مغرد”.

وأثار توقف الإعلامي السعودي آنذاك علامات استفهام بين عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد معلومات غير مؤكدة تم تداولها حول منعه من الكتابة أو الظهور في المحطات الفضائية. وكان مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية قد أكد، في بيان، في 18 نوفمبر 2016، أن الكاتب “لا يمثل المملكة بأي صفة، وما يعبر عنه من آراء تعد شخصية ولا تمثل مواقف حكومة السعودية بأي شكل من الأشكال”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....