المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

السعودية: اكتتاب أرامكو مستمر وتعديلات خطط الاقتصاد لتعزيز الأهداف

4

كتب : مدحت مصطفي – سي ان ان عربي

الأوضاع في المملكة العربية السعودية تحت أنظار الصحافة العالمية لذا ننقل لكم هذا الخبر تحت عنوان “السعودية: اكتتاب أرامكو مستمر وتعديلات خطط الاقتصاد لتعزيز الأهداف” والمزيد من التفاصيل حوله، لكل المستخدمين في المملكة .

الرياض، المملكة العربية السعودية (CNN) — أكدت السعودية الأحد نيتها مواصلة السير في خطة طرح حصص من شركة أرامكو النفطية العملاقة وفقا للبرامج المحددة، وذلك في بيان تناولت فيه إمكانية إجراء تعديلات على خططها مثل “برنامج التحول الوطني” و”رؤية 2030″، مشددة على أن تلك التعديلات التي ستشهدها الخطط أمر معتاد يترافق عادة مع تحقق الأهداف وتقدمها.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الثقافة والإعلام حول “رؤية 2030” وخطة “التحول الوطني” أن “رؤية 2030” حظيت بنجاحات مبكرة عززت قدرتها على إتمام برامجها وتسريع وتيرة إنجازاتها، مضيفة أن الخطة “تحقق أهدافها بشكل واضح.”

واستطرد البيان بالقول إنه كان معروفا منذ البداية بأن “رؤية 2030” ستحتاج مع الوقت إلى نظرة مرنة من الحكومة ومن الفرق المشاركة في وضع الرؤية من أجل تنفيذها. مضيفا: “من المهم تعديل الأمور والتعامل مع الأوضاع غير المتوقعة واستخدام المتغيرات الجديدة بطريقة تسمح بتعزيز وتقوية الأهداف الاستراتيجية.”

وتابع البيان بالقول إن هذه المرونة “لا يجب أن تزعزع الاستقرار المطلوب من أجل السماح للقطاع الخاص بتطوير خططه الاستثمارية ومشاريعه التوسعية.”

وعدد البيان مجموعة من الإنجازات التي قال إنها تحققت قبل موعدها المقرر، بينها الخفض الفائق السرعة لعجز الموازنة، إلى جانب إصلاح أسعار الطاقة وطرح ضرائب وترشيد الإنفاق وتخصيص 200 مليار ريال لدعم القطاع الخاص، إلى جانب مبالغ أخرى لتطوير البنية التحتية ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة.

ونقل البيان عن ناطق باسم وزارة الثقافة والإعلام السعودية قوله: “واقع أن الحكومة السعودية تخطط لتعزيز تحقيق أهداف رؤية 2030 والبناء على منجزاتها لا يجب أن يفاجئ كل من شارك أو راقب رؤية 2030. خلال السنوات المقبلة سيكون هناك تعديلات إضافية وتحسينات على صعيد تطبيق البرامج.”

وتابع الناطق بالقول إن “رؤية 2030” عند إطلاقها في مايو/أيار 2016 كانت مرتبطة بمشروعين رئيسيين هما “برنامج التحول الوطني” و”برنامج التوازن المالي”. مضيفا أن مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية السعودي يعمل حاليا على نسخة معدلة ستحمل اسم “برنامج التحول الوطني 2” بعد تحقيق مجموعة من الأهداف وتوزيع أهداف أخرى على خطط ثانية.

ولفت الناطق إلى أن “برنامج التحول الوطني 2″ سيركز على العمل مع الوزارات العشر المنوط بها تحقيق أهدافه من أجل ردم الهوة بينها ونقل المعرفة والدروس المستفادة وإنجاز الربط بين القطاعات الحكومية وغير الحكومية” منوها إلى أنه بعد تحقيق أهداف البرنامج عام 2020 سيكون هناك تعديلات إضافية على الرؤية.

وبحسب البيان فإن الحكومة السعودية ستواصل السير في برامج الخصخصة، بما في ذلك مشروع طرح حصص من أرامكو، الذي ذكر البيان أنه “ما زال على مساره”، مشددا على أن المملكة “لديها الإصرار والثقة لبلوغ أهدافها وضمان الاستقرار الاقتصادي والازدهار لشعبها.”

وكان الرئيس التنفيذي لأرامكو، أمين ناصر، قد قال مطلع العام الجاري إن مشروع طرح أرامكو للاكتتاب سيُطبق عام 2018، ومن المتوقع أن يكون الاكتتاب الأكبر في التاريخ، إذ يأمل المسؤولون في السعودية تقييم الشركة عند ترليوني دولار، ما يعني أن طرح خمسة في المائة منها في السوق سيعود بمبلغ يصل إلى 100 مليار دولار.

من جانبه، قال تقرير صادر عن “بنك أمريكا ميريل لينش” الأحد إنه من الصعب تقييم الآثار المتوقعة للتعديلات المقترحة على الخطط الاقتصادية السعودية بدون معرفة كاملة بتفاصيل التغييرات المرتقبة” وفقا للتقرير.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....