المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

حركة حماس تؤكد جديتها في سيرها نحو المصالحة الفلسطينية

6

كتب:سيمار عبد القادر

أكّد صلاح البردويل عضو المكتب السياسي لحركة “حماس”، جدّيّة حركته في سيرها نحو المصالحة الوطنية، وأنها السباقة بالدعوة لها بشهادة الجميع.

وقال البردويل  في تصريح صحفي، الجمعة، إن حركة حماس سبّاقة بالدعوة إلى المصالحة وهي جادة في خطواتها الإيجابية والتي منها حلّ اللجنة الإدارية.

وأوضح البردويل أن حماس ألقت الكرة في ملعب الرئيس محمود عباس –بعد حلّ اللجنة الإدارية والمضيّ بعزم نحو المصالحة-، وأنها تريد من فتح والرئيس أن يبادلوها نفس الجدّيّة التي قدمتها الحركة في كل المحطات.

وتابع: “حماس قدمت كل ما لديها من مرونة، فكانت السبّاقة في السير نحو المصالحة بكل مصداقية؛ من أجل الوطن والشعب الفلسطيني، ولتبقى صورة الفلسطينيين أمام العالم موحدة في ظل المطالبة بحقوقنا”.

وتعقيبا على اختتام دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة، ومكانة القضية الفلسطينية من خطابات قادة الدول، تمنى عضو المكتب السياسي لحماس لو أنّ السقف العربي كان مرتفعا في هذه المنصة الدولية، وألّا يتماشى مع المزاج العام، خاصة وأن العالم العربي يعيش حالة من الرقابة الذاتية ولا يتقدم بمشاريع تلبي طموحات الشعوب، خاصة ما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وقال إنه بعد كل جرائم الاحتلال في كل فلسطين المحتلة وتهويد الأرض وتدنيس المقدسات وانكشاف عورة الاحتلال في حروبه وجرائمه؛ بات على العالم أخلاقيا وسياسيا أن يعلم أن إسرائيل هي خطر على السِلم الدولي، وأن المزيد من التصرفات قد تقود لكارثة إنسانية في فلسطين..

وأشار البردويل إلى أن حماس تسعى لكسب ثقة ودعم كل الدول العربية والإسلامية، لاسيما أن القضية الفلسطينية هي قضية العرب والمسلمين الجوهرية، مجددا تأكيده على السياسة المعلنة وغير المعلنة لحماس بالحفاظ على وحدة الأمة والانسحاب تماما من أيّ خلافات، لتلتف الأمة حول قضيتنا الفلسطينية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....