المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

بعد انضمامه لـ«علشان تبنيها».. «الجزيرة» تنقل تصريحات مغلوطة عن «حسين فهمي».. والأخير يرد

37

كتب: دينا سيد

أصدر المكتب الإعلامي للفنان حسين فهمي بيانا صحفيا، كذب فيه بعض اللقاءات والتصريحات التي نقلت عبر قناة «الجزيرة» عنه، بعض انضمامه لحملة “عشان تبنيها”.

وتضمن البيان: “فور توقيع الفنان حسين فهمي على استمارة (علشان تبنيها)، التي تدعو الرئيس عبدالفتاح السيسي للترشح لولاية رئاسية جديدة، بدأت قناة “الجزيرة” في حملة تشويه تطال الموقعين على الاستمارة، وفي مقدمتهم الفنان حسين فهمي، حيث نقل مذيعها تصريحات كاذبة على لسان فهمي، تزعم تأييده لمحمد مرسي، خلال لقاء جمع الأخير بمجموعة من الفنانين والمثقفين المصريين في قصر الاتحادية، عام 2012″.

وبناء عليه، ذكر المكتب الاعلامي للفنان حسين فهمي الآتي:

أولا: أن اللقاء المذكور تم بدعوة من رئاسة الجمهورية، بعد الهجمة الشرسة التي تعرض لها بعض الفنانين المصريين والممارسات المهينة للفن من أصحاب الفكر الظلامي والمتشدد.

وتم خلال اللقاء المطالبة بضرورة أن تواجه هذه الممارسات والإساءات من خلال القانون، وضرورة إحترام دور الفن والثقافة في بناء مصر الحديثة، وحرية الإبداع التي لا بد وأن تتاح كاملة وغير منقوصة.

ثانيا: زعم مذيع الجزيرة أن الفنان حسين فهمي صرّح بعد اللقاء المذكور قائلا: “أنا لم أعط صوتي لمحمد مرسي في الانتخابات السابقة، لكنني في أول انتخابات مقبلة سأصوت لهذا الرجل الفذ”.

وهذه الجملة هي إحدى الأكاذيب التي اعتادت قناة الجزيرة على إطلاقها، استمرارا لسياستها المعروفة في الكذب والادعاء، وتضليل الجمهور، وفقا للبيان.

والحقيقة أن الفنان حسين فهمي، بحسب البيان، قال لمرسي حرفيا وبحضور بقية الزملاء: “أنا لم أمنحك صوتي في الانتخابات السابقة، ولكنك الآن أصبحت رئيسا لجمهورية مصر العربية، وبالتالي فإن مهمتنا أن نراقب أداءك في الفترة المقبلة، وبناء عليه أحدد موقفي في الانتخابات المقبلة”.

وأضاف البيان: “كان الفنان حسين فهمي من أوائل الموقعين على وثيقة تمرد، ومن أوائل المشاركين في ثورة 30 يونيو.

وبما أن الجزيرة ذكرت هذا اللقاء، فمن الواجب عليها أن تذكر أيضا أن الفنان حسين فهمي خلال نفس اللقاء، انتقد اجتماع مرسي مع هيلاري كلينتون يومها”.

المصدر : الشروق

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....