المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

الأنفاق الفلسطينية الخطر الأعظم علي إسرائيل في أي معركة قادمة

أنفاق غزة
139

قال خبراء إستراتيجيون وعسكريون عرب أن أنفاق المقاومة الفلسطينية الرابطه إلي عمق الأراضي المحتلة في فلسطين 48، تقود جيش العدو الصهيوني  وقيادته المهزومة من فشل لآخر.

وأشار الخبراء أن العدو يستشعر بخطورة الأنفاق ويحاول مرارا الإعلان عن توصّله لحلول ستقضي على هذه الظاهرة، إلا أن تلك الحلول لا تجد لها على أرض الواقع سبيلاً.
وكانت حكومة الإحتلال الصهيونيقد اعلنت مؤخراً عن شراء 20 آلية ثقيلة من الولايات المتحدة؛ لمواجهة الأنفاق، وشملت الصفقة معدات هندسية وحفارات، واعتبرت الصفقة بأنها الأكبر منذ 20 عاماً، إلا أنها حسب الخبراء ستواجهه بفشل كبير.

فشل كبير

الخبير العسكري الفلسطيني اللواء يوسف الشرقاوي قال في تصريحات صحفية، أن الاحتلال استخدم من قبل آلات وأنظمة أمريكية، وفشل في الكشف عن الأنفاق.
وأضاف:”سيفشل الاحتلال دائما في الكشف عن أنفاق المقاومة؛ لأنها تعتبر السلاح الاستراتيجي الأهم في القطاع، فلا يمكن لمجموعات المقاومة القيام بخطأ واحد يكشف عن الأنفاق”.
وأشار إلى أن الاحتلال فشل بشكل كبير في مكافحة الأنفاق، وحالياً يبحث عن عناصر بشرية “جواسيس” تمكنه من الوصول للأنفاق، ودون ذلك سيفشل الاحتلال وتقنياته المستخدمة في الكشف عن أنفاق المقاومة.

مشاريع فاشلة

في ذات السياق أكد فايز أبو شمالة الكاتب والمحلل السياسي، أن قيام أحد الصهاينة في الولايات المتحدة، بتقديم مقترح لقيادة الاحتلال لإنشاء قناة مائية على طول الخط الزائل مع القطاع، بعرض (200) متر، وعمق (60) متر، يدلل عن أن كل ما قام به الاحتلال سابقاً أثبت فشله أمام أنفاق المقاومة.
وأضاف:”المعدات التي يجلبها الكيان من الولايات المتحدة هي محاولة صهيونية دفاعية أمام قدرات المقاومة الفلسطينية، وقد نجحت المقاومة علي مدار السنوات المضية علي نقل المعركة إلي الهجوم ونقلها إلي أرض العدو، “.
وبين أن كل محاولات جيش الاحتلال ستبوء بالفشل؛ لأن تقنية الأنفاق لدى المقاومة تساعدها في تجاوز هذه المعدات التي سيكون جهدها وحفرها وعمقها محدود، فلا يمكن للكيان حفر مئات الكيلومترات بحثاً عن الأنفاق، والمقاومة أيضاً قادرة على تجاوز ذلك الأمر.
وأشار أبو شمالة إلى أن جهد الكيان المكلف جداً في قضية الأنفاق، يثير حالة من الاستغراب لدي سكان مغتصبات “غلاف غزة”، يؤكد على حجم الرعب الذي يعيشه الكيان.
مشدداً على أن قدرات المقاومة وإمكانياتها ستعمل على تعجيز جيش الاحتلال الذي اضطر للجوء للولايات المتحدة، وهذا يشكل رادعاً قوياً لانتهاكات الاحتلال.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....