المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

مواجهة أولى بين البدري وميدو.. صراع الصدارة وتحدي استبعاد الحضري

الاهلي - وادي دجله
113

مواجهة أولى بين الثنائي حسام البدري وأحمد حسام ميدو تشهدها مباراة وادي دجلة ضد الأهلي في الدوري المصري.

ويلعب الأهلي ضد وادي دجلة في الجولة 20 من الدوري، في المباراة التي تقام بملعب بتروسبورت.

ومنذ بداية مشوارهما التدريبي، لم يواجه البدري نظيره ميدو في أي مباراة سابقا. لتكون مباراة الأهلي ودجلة هي المواجهة الأولى بين للثنائي.

وبخلاف المواجهة الأولى بينهما توجد الكثير من التحديات أمام الأهلي ووادي دجلة، يسعى الفريقان لتجاوزها خلال هذه المباراة.

 المصدريستعرض معكم أبرز التحديات التي تواجه الأهلي ووادي دجلة في هذه المباراة .

مواجهة أولى

تشهد هذه المباراة أول مواجهة فنية بين الثنائي حسام البدري المدير الفني للأهلي وأحمد حسام ميدو مدرب وادي دجلة.

البدري بالتأكيد يريد الاستمرار في تحقيق الفوز من أجل الابتعاد بصدارة المسابقة، أما ميدو يسعى لتحقيق الانتصار لإثبات أنه يحمل مستقبل التدريب في الكرة المصرية.

وبالتأكيد يسعى الثنائي للفوز بأول مواجهة بينهما.

صراع الصدارة

الهدف الأول للأهي في هذه المباراة هو تحقيق الانتصار للابتعاد أكثر بالصدارة والتقدم خطوة نحو حصد لقب الدوري.

الأهلي يريد الفوز بالمباراة أملا في تعثر المقاصة للمباراة الثانية على التوالي عندما يواجه إنبي.

غياب عاشور

يغيب حسام عاشور لاعب وسط الأهلي عن المباراة، وهذا يضع البدري في حيرة لكيفية تعويض غياب عاشور عن اللقاء.

البدري سيحاول تعويض غياب عاشور بأكثر من طريقة أولها الدفع بالعائد عمرو السولية أساسيا في المباراة، وإذا اختار البدري هذا القرار سيكون فيه مخاطرة كبيرة بسبب ابتعاد السولية عن المباريات منذ عدة شهور.

أو الدفع بأحمد فتحي في مركز لاعب الوسط المدافع وبجوار حسام غالي، وأمامهم عبد الله السعيد العائد من الإصابة أيضا.

الشباك النظيفة

من التحديات التي يريد الأهلي التغلب عليها أيضا في المباراة هي الاستمرار في الخروج بشباك نظيفة للمرة الرابعة على التوالي في الدوري.

الأهلي لم تهتز شباكه منذ مواجهة المصري في الجولة 16 من الدوري، وبعدها خرج بشاك نظيفة أمام الزمالك والإسماعيلي والمقاولون.

بالإضافة إلى حفاظ الأهلي على نظافة شباكه في 16 مباراة من أصل 19 لعبها حتى الآن بالمسابقة.

الاستمرار في اللاهزيمة

بالانتقال للحديث عن التحديات التي تواجه وادي دجلة، نجد أهمها البحث عن الخروج بنتيجة إيجابية من المباراة للاستمرار في سلسلة النتائج الجيدة دون هزيمة والمستمرة خلال المباريات الأربعة الماضية.

دجلة لم يخسر خلال المباريات الأربعة السابقة بالدوري مع ميدو، أمام كل من الداخلية وأسوان وبتروجيت والاتحاد السكندري.

تحدي استبعاد الحضري

ميدو وضع نفسه في تحدي آخر بعدما قرر استبعاد عصام الحضري حارس مرمى الفريق بسبب مشادة في المران الجماعي ليلة المباراة مع زميله الحارس الشاب خالد وليد.

وسيكون حارس دجلة في المباراة هو هيثم محمد بدلا من عصام الحضري، ويريد ميدو الخروج بنتيجة إيجابية من المباراة لإثبات أن دجلة لا يقف على أي لاعب حتى لو كان بحجم الأسطورة عصام الحضري.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....