المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

تويتر وفيسبوك يسخران من عميله إنتشال تمثال رمسيس وتهشيمه باللودر

160

حملت صفحات التواصل الإجتماعي المصرية، سخرية لاذعه من عمليه إنتشال تمثال أثري يقال إنه للملك رمسيس الثاني وسيتي الأول اللذان حكما مصر في حقبه من الزمن.

وسخر المغردون والمتواصلون علي مواقع التواصل الإجتماعي من عمليه إنتشال التمثالين الذان وجدا داخل بركه للمياة الجوفيه أمام معبد رمسيس، ووصفوها بالبدائيه للغاية قائلين  “حمايه العيد لرمسيس الثاني”

وتعرض التمثالين للتهشم جراء عمليه الإنتشاله بلودر وونش وليس رافعه معده مسبقة للعمليه الإنتشال.

فيما طالت السخريه أيضا وزارة الأوقاف التي أصدرت بيانا صحفيا قالت فيه إن المعدات “اللوادر والأوناش ” التي قامت بعمليه إنتشال التمثالين تابعين لها، معربين عن أسفهم لعدم وجود أي معدات أو ميزانية في وزارة الأثار للصرف علي عمليات التنقيب الأثرية وصرفها كمكافئات وحوافز للموظفيين الكبار.

ومن ضمن التويتات الساخرة من العمليه البدائية لإنتشال التمثالين جاء في أحدها “يا محمد انزل البلد بسرعة أبوك لقي تمثال رمسيس في المطرية جاب لودر يطلعه كسره وعاوزين حد أمين يلحمه بأمير


وكانت البعثة المصرية الألمانية المشتركة العاملة بمنطقة المطرية تمثال لرمسيس الثانى وآخر لسيتى الثانى، وهذا ما ستعلنه وزارة الآثار، اليوم، عبر مؤتمر صحفى فى منطقة سوق الخميس.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....