المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

عبد الحميد كمال : مهاب مميش يخالف المادة 136 من الدستور

167

 

 

قال النائب عبد الحميد كمال عضو مجلس النواب عن محافظة السويس أن مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس
يخالف الدستور لعدم حضورة وتجاهله طلب لجنة النقل والمواصلات التى طالبة باستدعائه أكثر من مرة لمناقشة طلب الاحاطة المقدمه منه المتعلق بالفساد الاداري والمالي بشركة ترسانة السويس البحرية وخسائر الشركة السنوية والتى بلغت 75 مليون جنيه .

وأضاف النائب ان رئيس هيئة قناة السويس يخالف المادة 136 من الدستور التى تعتبر حضور الوزير او اي مسئول بالدولة يستدعيه البرلمان وجوبيا.

من جانبه أنتقد اللواء سعيد طعيمة رئيس اللجنة ، عدم حضور رئيس هيئة قناة السويس الى اللجنة والاستماع الى طلب الاحاطة المقدم من النائب عبد الحميد كمال والرد علية ، وقال “طعيمة ” للاسف لقد وجهنا الية الدعوة أكثر مرة ، دون أى استجابة منة للحضور.

كان شهد أجتماع لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب أمس برئاسة سعيد طعيمة أمس ، مناقشات ساخنة حول أوضاع  شركة ترسانة السويس البحرية وأهمية تطويرها، فيما قررت اللجنة بالقيام بزيارة ميدانية للشركة للوقوف على الاوضاع المأساوية التى تمر بها .

 

من جانبه أكد النائب عبد الحميد كمال على ضرورة مواجهة الاوضاع المتردية والسيئة داخل الشركة والتى وصفها بالعملاقة ، وقال ان الهدف من مناقشة طلب الاحاطة إنتشال الشركة من خسائرها المستمرة والتى بلغت نحو 57 مليون جنية.

 

وأنتقد النائب عبد الحميد كمال رئيس مجلس أدارة الترسانة البحرية المهندس عصام ضبش وتجاهلة طلبات اللجنة فى أجتماعات سابقة لها بضرورة إرسال تقارير الجهاز المركزى للمحاسبات ،وأيضا ميزانبات الشركة وتقرير خطة التطوير والمواعيد التى تم تحديدها.

 

وقال النائب عبد الحميد كمال ، إن تطوير الترسانة البحرية مرهون بالتطوير والتسويق ، فيما طالب بتأجيل مناقشة طلب الاحاطة ، لحين الاطلاع على التقارير التى قدمها المهندس محمد حسن مدير القطاع الفنى والمحاسب غريب المغربى مدير القطاع المال بالشركة ، مؤكدا على ضرورة ضم العمال ماليا واداريا لهيئة قناة السويس.

 

جاء ذلك فى الوقت الذى عرض فية النائب عبد الحميد كمال عدد من الصور توضح مدى إهدار المال  داخل الشركة وذلك من خلال تعاقدها مع شركة ” لونش الجانترى” العالمية بمبلغ 59 مليون يورو، لاصلاح العيوب الخطيرة الموجودة بالحوض العائم وقال رغم دفع هذة الاموال الا أنة مازال الحوض محملا ً بعدد من العيوب.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....