المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

مجددا داعش تتبنى تفجير نقطة تفتيش شرطية في العاصمة البنغالية دكا

بنغلاديش
127

مجددا داعش تتبنى تفجير نقطة تفتيش شرطية في العاصمة البنغالية دكا
أعلنت البارحة وكالة أعماق الذراع الإعلامية لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام”داعش”، مسئولية
التنظيم عن التفجير الانتحارى الذى استهدف نقطة للشرطة البنجلادشية قرب المطار الدولى.
وقالت الوكالة، أن “هجوما استشهاديا استهدف نقطة تفتيش
للشرطة البنغالية قرب المطار الدولى فى مدينة دكا”.

حيث فجر رجل يحمل قنبلة نفسه أمام نقطة تفتيش قرب المطار الدولي في دكا عاصمة بنغلادش، الجمعة 24 مارس، في هجوم أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عنه.

وقال تنظيم الدولة الإسلامية في بيان نشر على حسابات مؤيدين له بمواقع التواصل الاجتماعي، إن الهجوم أدى إلى “هلاك العديد من الشرطة وجرح آخرين”، ولم تؤكد السلطات تلك الرواية.

والانفجار هو ثالث حادث يرتبط بمتفجرات في العاصمة داكا خلال أسبوع.

ووقع الحادث بعد 6 أيام من قتل الشرطة متشدد مشتبه به في داكا حاول عبور نقطة أمنية على دراجة نارية وفي حيازته متفجرات.

وقبل ذلك بيوم فجر مهاجم نفسه عند قاعدة لقوات الأمن قرب المطار مما أسفر عن إصابة ضابطين.

وقال بيان التنظيم الإرهابي “تمكن الأخ أبو محمد البنغالي من الوصول إلى أحد حواجز المطار الدولي في مدينة داكا”.

لكن قائد شرطة داكا أسد الزمان ميا أعطى رواية مختلفة، حيث قال للصحفيين من موقع الهجوم، إن الرجل كان يحمل القنبلة التي انفجرت بينما كان يحاول إخفاءها عن الشرطة.

وتنافس تنظيما القاعدة وداعش في إعلان المسؤولية عن قتل أجانب وليبراليين وعدد من أفراد الأقليات الدينية في بنجلادش التي يسكنها أغلبية مسلمة ويصل عدد سكانها إلى 160 مليون نسمة.

حيث أعلن تنظيم الدولة من قبل مسؤوليته عن مقتل 20 أجنبيا بمطعم في قلب العاصمة ولكن السلطات البنغالية تعزى هذه الهجمات إلى مواطنين محليين وتنفي علاقة التنظيمات بها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....