الشبكة العربية تدين حكم بحبس محامي حقوق 10 سنوات

559

كتب / Written by: Elmasdr Editor

قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، أن حكما قد صدر أمس الأربعاء بحق المحامي الحقوقي محمد رمضان عبد الباسط، بسجنة 10 سنوات غيابيا، وإلزامه بالبقاء في محل إقامته 5 سنوات وذلك مع منعه من استخدام  مواقع التواصل لمدة 5 سنوات ،

وقالت  الشبكة العربية في بيان لها أن هذا الحكم قد استند لقانون مكافحة الإرهاب المعيب الصادر برقم 94 لسنة 2015 ، وهو المعروف بقانون “الارهاب والاشياء الاخرى”  لمعاقبة مواطن على تعبيره السلمي عن رأيه، وأنه أهدر مبدأ التناسب بين الجريمة – إن كان ثمة جريمة- والعقاب، كما أنه خالف قاعدة حظر العقوبة القاسية المتعارف عليه دوليا.

 

وقالت الشبكة إن النيابة العامة، قد أحالت “رمضان” منفردا إلى محكمة الجنايات بعدة تهم واهية لا دليل عليها، حيث زعم أمر الإحالة، قيامه بالتحريض على ارتكاب أعمال إرهابية من شأنها الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع للخطر وإلقاء الرعب بين الأفراد ومنع السلطات العامة من القيام بعملها وذلك بأن انشأ موقعا على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك .

وشددت الشبكة العربية على أن هذا الحكم الجائر يوضح بالدليل أن قانون مكافحة الإرهاب به العديد من المواد الفضفاضة التي تستعمل في التضييق على المواطنين الذين يمارسون حقهم الدستوري في التعبير السلمي عن آرائهم، وأن الحكم السالف بيانه مخالف لنص المادة 71 من الدستور المصري التي تحظر توقيع عقوبات سالبة للحرية في جرائم النشر، وأنه يأتي استمرارا في سياسة التعدي على حرية التعبير وتخويف أصحاب الرأي.

وأضافت الشبكة العربية “أن التذرع بمكافحة الإرهاب لا يجب أن يتحول لأداة لمعاقبة المعارضين والناشطين السلميين، في الوقت الذي مازال فيه الإرهاب يضرب ضرباته الغادرة دون مواجهة فعالة تعمل على تجفيف منابعه وتحول دون توفير الظروف التي تساعد على انتشاره “.

وطالبت الشبكة بإسقاط الحكم الصادر ضد رمضان وتبرئته من التهم الملفقة الموجهة ضده.

About Elmasdr Editor

الحساب الرئيسي لشبكة المصدر الاخبارية
الرابط المختصر

قد يعجبك ايضا

تعليقات

جاري التحميل ....