المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

الجيش التونسي يحمي المنشأت النفطية مع إستمرار مظاهرات البطالة في تطوين

235

قالت وزارة الدفاع التونسية  الجيش التونسي سوف يعمل علي حماية المنشأت النفطية في محافظة “تطاوين” جنوب البلاد، علي إثر إعتصامات وتظاهرات ينظمها شبان تونسيون للمطالبة بتوفير فرص عمل في شركات البترول العاملة هناك.

‭‭‭ ‬‬‬ويحتج منذ شهر مئات الشبان في محافظة تطاوين الغنية بالنفط للمطالبة بالتنمية وفرص العمل. وأصبحت الاحتجاجات للمطالبة بالتنمية معتادة منذ انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق زين العابدين بن علي.

‭‭‭ ‬‬‬ولم تشهد الاحتجاجات أي أعمال عنف وظلت سلمية ولكن محاولات تعطيل وصول الإمدادات والشاحنات لحقول النفط دفع الحكومة للتهديد “بالتصدي بصرامة لأي خروج عن القانون”.

‭‭‭ ‬‬‬وقال وزير الدفاع التونسي في تصريحات صحفية له فرحات الحرشاني “الوحدات العسكرية ستعمل على حماية المنشآت الحيوية والنفطية في تطاوين في ظل التهديدات الإرهابية والوضع الذي تشهده ليبيا المجاورة”.

‭‭‭ ‬‬‬ومحافظة تطاوين من أكثر المحافظات تهميشا في البلاد وتصل معدلات البطالة إلى 31 بالمئة في المنطقة.

‭‭‭ ‬‬‬وقال طارق حداد وهو احد المعتصمين لرويترز “نحن نريد فرص شغل في الشركات البترولية وتنمية للمنطقة ولا نريد وعود واهية.. نريد من حيث المبدأ نصيبا من الثروة النفطية وهذا حقنا وليس فيه أي دعوة للجهوية ولا التفرقة بين التونسيين”.

‭‭‭ ‬‬‬وأضاف أنهم مستعدين لتصعيد الاحتجاجات حتى يحصلوا على استجابة من الحكومة لمطالبهم.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....