المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

لجنة الدفاع عن إستقلال الصحافة تطالب بإعادة النظر في قانون تنظيم الصحافة والإعلام

نقابة الصحفيين
200

طالبت لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة، من الهيئه الوطنية للإعلام ومن البرلمان المصرية، بإعادة النظر فى مشروع قانون تنظيم الصحافة والإعلام الموحد ، المقرر مناقشته فى الهيئات الصحفية والإعلامية التى تم تشكيلها مؤخرا بناء على قانون التنظيم المؤسسي للصحافة والإعلام.

وقال بشير العدل مقرر اللجنة ، إن مشروع قانون الصحافة والإعلام بصيغته الحالية ، لن يحقق الأداء الصحفي أو الإعلامي المنشود فى البلاد ، فضلا عن حالة التمييز الشديدة التى يمارسها بين الصحف المملوكة للدولة من ناحية ، والصحف الحزبية والخاصة من ناحية أخرى، وهو ما ينعكس بدوره ،وسلبا ، على حقوق وواجبات الصحفيين عموما.

أوضح العدل إن مشروع القانون خصص بابا كاملا ، وهو الباب الرابع ، للمؤسسات الصحفية القومية ، وتجاهل فى كامل بنوده الصحف الحزبية والخاصة ، باستثناء مادة واحدة وهى المادة “51” التى أشارت إلى التزامها بمشاركة الصحفيين فى الإدارة.

وكشف العدل عن وجود تعارض بين قانون التنظيم المؤسسى ، الذى تم إقراره وتشكيل الهيئات الصحفية والإعلامية على أساسه ، وبين مشروع قانون تنظيم الصحافة والإعلام المقرر مناقشته ، خاصة فيما يتعلق باختصاصات الهيئة الوطنية للصحافة، واختيار رؤساء تحرير الإصدارات الصحفية وتشكيل مجالس إدارات الصحف المملوكة للدولة.

وطالب العدل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة ، باعتبارهما الجهتين ذاتا الاختصاص بشئون الصحافة،باعادة النظر فى مشروع القانون ،بما يضمن العدالة بين الصحفيين جميعهم ، دون تمييز على أساس مؤسسى ، فضلا عن أنه واجه من قبل اعتراضات شديدة من جانب شخصيات بارزة فى الوسط الصحفى ، أصبحت الآن فى موقع المسئولية وحق اتخاذ القرار.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....