المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

السيسي يصدر قانون الجمعيات الأهلية يلغي نشاط الجمعيات الأهلية في البلاد

السيسي
1,085

أقر عبد الفتاح السيسي قانون الجمعيات الأهلية الجديد، سيئ الذي رفضته كل الجمعيات الأهلية والمنظمات الحقوقية العاملة في مصر، وكذلك المنظمات الدولية التي تعمل في مصر، أو التي تراقب أوضاع حقوق الإنسان في منطقة الشرق الأوسط.

وقال نشطاء في مجال المجتمع المدني وجماعات حقوق الإنسان إن القانون يحظر فعليا عملهم ويصعب عمل الجمعيات الخيرية.

ويقصر القانون نشاط المنظمات غير الحكومية على الأنشطة التنموية والاجتماعية ويفرض عقوبات بالسجن لما يصل إلى خمس سنوات على مخالفيه.

ويمنح القانون الجديد المنظمات غير الحكومية في مصر وعددها 46 ألفا عاما لتوفيق أوضاعها وإلا واجهت الحل عن طريق القضاء.

كان البرلمان قد أقر مشروع القانون في نوفمبر الماضي لكنه لم يرسله على الفور إلى السيسي الذي يمنحه الدستور 30 يوما لتوقيعه ليصبح قانونا نافذا أو الاعتراض عليه.

ويقول نشطاء حقوقيون مصريون إنهم يواجهون أسوأ حملة في تاريخهم ويتهمون السيسي بتقويض الحريات المكتسبة في انتفاضة 2011 التي أنهت حكم حسني مبارك الذي دام 30 عاما.

وعملت الحكومة المصرية لسنوات على إعداد قانون جديد لتنظيم عمل المنظمات غير الحكومية كانت تخشى الجماعات الحقوقية أن يفرض قيودا أشد مما فرض في عهد مبارك غير أن مشروع القانون الذي أعده أعضاء البرلمان وضع قيودا مشددة واعترض وزراء عليه.

وقال محمد زارع مدير برنامج مصر في مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان لرويترز إن قانون المنظمات غير الحكومية الجديد هو “الأسوأ في التاريخ” وسيمنع عمليا الجمعيات الخيرية من أداء عملها.

وأضاف زارع “الدولة تسير بلا استراتيجية أو رؤية”. والمركز الذي يعمل لصالحه زارع من المنظمات التي يؤثر عليها القانون. وزارع ممنوع من السفر ووجهت له تهمة تلقي أموال من جهات أجنبية للإضرار بالأمن القومي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....