المصدر الاخبارية
شبكة المصدر الاخبارية

ميليشيات بشار الاسد ترتكب مذبحة بحق مدنيين عزل في ريف حماة

29

كتب : سامر العامر

نفذت ميليشيات “الشبيحة” التابعة لقوات الأسد، أمس الإثنين، مجزرة مروعة بحق 18 مدنياً أعزل، ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام في ريف حماة.

وأفادت مصادر ميدانية، أن ميليشيات “علوية” من بلدة أصيلة بريف حماة الشمالي الغربي، قتلت 18 مدنياً من قرية “معرزاف” (السنية) بينهم سبعة أطفال وأربعة نساء، وذلك أثناء عملهم في أرضهم في مزرعة قرب قرية “الهوات” الخاضعة لسيطرة نظام الأسد.

وأكدت المصادر، أن عناصر الميليشيات نفذوا جريمتهم بعد أن عثروا على جثة عنصر تابع لهم مقتولاً قرب القرية التي ينحدر منها الضحايا، الأمر الذي دفعهم إلى اقتحام المزرعة، وتجميع المدنيين العزل، ليتم قتل معظم الضحايا بالسكاكين والسواطير، حيث تداول ناشطون صوراً لضحايا المجزرة تعتذر “أورينت نت” عن نشرها لقسوتها.

يشار أن قوات الأسد وميليشيات الشبيحة استولت على عدة مناطق في ريف حماة، في نهاية الشهر الثالث من العام الجاري، بينها بلدة معرزاف، وذلك بعد انسحاب الفصائل المقاتلة إلى المناطق المحررة في الريف الحموي، تحت ضغط القصف الجوي التي نفذتها طائرات العدوان الروسي، التي استخدمتن “سياسة الأرض المحروقة”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تنفذ فيها ميليشيات “علوية” مذبحة بحق مدنيين “سنة” عزل خلال السنوات السبعة الستة الماضية، فقد وثقت منظمات وشبكات حقوقية، ارتكاب عدة مجازر ذات طابعي طائفي في أرياف حماة وحمص ودمشق واللاذقية وغيرها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
جاري التحميل ....